الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

الاهتمام مبيتطلبش؟

كتير من الناس مؤيدين لمبدأ أن الاهتمام مبيتطلبش، وسؤالى ليه مش ممكن نطلب الاهتمام من اللى بنحبهم؟



كل واحد بيحتاج الدعم بشكل مختلف ومش متوقع أن الناس تخمّن أننا بنمُر بوقت محتاجين فيه اهتمام وكمان يخمّنوا الطريقة اللى نفضّلها.

تقف الكرامة سَد مَنيع أمام طلب الاهتمام، وده تصرُّف مش ذكى ولا منطقى لأن الناس محتاجة ناس، هى دى الحياة.

فى حد محتاج دعم بأنك تسمعه وهو بيفضفضلك، وحد محتاج تسأل عليه وتنصحه، وحد دعمه خروج وفُسَح وسفر، وحد محتاج دعم عاطفى ورومانسى.

الاهتمام لمّا بيتطلب بيكون من حد مَصدر أمان وثقة من أشخاص خرجوا برّة مفهوم «أنا لو طلبت الاهتمام هيبقى شكلى ضعيف قدامهم». ده غير طبعًا إن مفيهاش حاجة إننا فى أوقات نبقى ضعاف وهشين ومحتاجين الدعم والاهتمام؛ لأننا ناس مش تربيزات مبتحسّش، احنا مش جريندايزر الذى لا يُقهر.

أكتر شىء بيسيطر علينا ويمنعنا من التعبير عن حاجتنا للاهتمام هو أننا نحافظ على شكلنا كأقوياء مش محتاجين المساعدة وأننا عندنا القوة الكافية للتغلب على العاصفة لوحدنا، ودى فى حد ذاتها غباوة.

لأننا بنقفل على نفسنا واحنا فى أمَسّ الحاجة للاهتمام من اللى بنحبهم واحتضان ضعفنا والسماح لهم أن يمدّونا بالحب اللى هيقوينا ويخلينا نعدّى الأزمة.

لحظات الضعف اللى بنمُر بيها ونحتاج الاهتمام فيها ميزة كبيرة، وهى أننا بنعتمد على اللى بنحبهم لاسترجاع قوتنا وبناء نفسنا من تانى. ولمّا بنقبل الضعف بنسمح للمَشاعر من أحبّتنا أنها تواسينا وتوقفنا على رجْلنا تانى.

لمّا بتتقبل ضعفك وتطلب الاهتمام من اللى بيحبك بتنشأ رابطة لا تُصَدَّق بينك وبينه، رابطة كلها شفافية وصدق وتواصُل مفتوح.

تقديم الاهتمام لحد فرصة رائعة بياخدها الانسان لإثبات الحب والصداقة والوفاء من خلال التواجد والحضور وتفعيل الحب.

 لمّا بنقفل على نفسنا القُمقُم ونكبت حاجتنا للاهتمام لا نسمح للى بنحبهم من رؤية روحنا وبنحرم علاقتنا من فرصة عظيمة للتوسع والتطور والنمو إلى مستوى جديد، وبنقفل تدفق الحب بيننا وبين الآخرين، فى حين أن الحب قادر على منحنا قوة إيجابية دافعة للأمام.

أنا أخذت قرار من زمان باحتضان مشاعرى، ومَهما كان ضعفى بطلب الاهتمام بلا أى انكسار أو تردد.

فى علاج نفسى بيخضع له الناس من insecurities كتير وبيتعافوا بالاهتمام من اللى بيحبوهم، ياما ناس بتمُر بأزمات شديدة بيرتاحوا لمّا حد يحتويهم باهتمامه ويحضنهم مثلاً، مش لازم بقى نستنى لمّا ده يحصل من تلقاء نفسه، اطلبوا الاهتمام لأنه حقكم من اللى بتحبّوهم.

فكروا لوهلة فى نقطة بسيطة: أن طلب الاهتمام يظهر الحب تجاهنا وهو حب صادق لا يمكن أن يكتمل إلا عندما نتصالح مع أوقات ضعفنا.

الخلاصة: الاهتمام بيتطلب عادى والتجربة خير برهان.