السبت 25 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

في عروض أزياء الحيوانات: "فئران" و "بقر" علي الـ "RUNWAY FASHION"

بدأ أول عرض أزياء للحيونات فى نيويورك تحت اسم «بت فاشون شو» فى عام 2003، وعرض عمليات إنقاذ الحيوانات الأليفة وأصحابها فى أزياء راقية على أعلى مستوى لتغيير التصوّر العام للحيوانات المنقذة، ومنذ نشأته حضره كبار المشاهير وشاركوا فيه وأصبح تقليدًا متبعًا يُقام فى شهر فبراير من كل عام..



 

 ويُعتبر حاليًا أكبر معرض لأزياء الحيوانات الأليفة فى الولايات المتحدة الأمريكية يُقام فى فندق بنسيلفينيا التاريخى فى وسط مانهاتن، تأتى إليه الحيوانات المرفّهة من كل أنحاء العالم، ويترأس هذا الحدث السنوى الممتع مصمم أزياء الحيوانات الأليفة «جريج أوهلير» ومصممة أزياء الحيوانات والناشرة ومحترفة العلاقات العامة «إدا نيفيز»، ويتميز  الحدث بعروض أزياء مخصصة للكلاب والجراوى النادرة بما فى ذلك International Carnivale وHat Couture          وCountry Western Couture وMade in USA وBest in Show وحيوانات أليفة أخرى تمشى على المنصة جنبًا إلى جنب مع الكلاب، يمنح العرض المميز جائزة «جولدن باو» لأفضل زى، كما تتضمن الأمسية أيضًا تقديم جوائز لتكريم أولئك الذين يصنعون فرقًا فى مساعدة الحيوانات، وبين عامَى و2014 و2020 تم التبرع بجزء من عائدات الحدث إلى تحالف العمدة للحيوانات فى مدينة نيويورك، الذى يوفر جودة حياة أعلى ومنازل دائمة للحيوانات الأليفة، وتتم تغطية العرض من قبَل عَدد لا يُحصَى من المصادر الإعلامية الدولية.

يوجد أيضًا عرض أزياء للأبقار يُقام ضمن مهرجان «Rongali Bihu» فى بجالى فى ولاية آسام بالهند، ويُعرف باسم «جورو بيهاو»، ويقوم بتنظيمه سكان باجالى المحليين كل عام كجزء من تقاليدهم الشعبية، ويعتبروه مسابقة فريدة من نوعها بمناسبة يتم خلاله إحضار أبقار المنطقة كلها مزيّنة بملابس فريدة وأجراس وأكاليل الزهور والخرز والملابس الصوفية، ويشارك فى العرض أيضًا جاموس الأسام التقليدية..

ويمثل الحدث عامل جذب رئيسيّا للسكان المحليين، وينتظره المزارعون فى المنطقة بفارغ الصبر لمدة عام للمشاركة بحماس كبير، ويخصص اليوم الأول من Rongali Bihu للماشية ويحتفل به باسم Goru Bihu.. فى يوم «غورو بيهو» يتم نقل الأبقار إلى النهر القريب لغسلها بعد وضع عجينة الغرام المكونة من الكركم وبعض الأعشاب الأخرى، ثم ترتدى الأبقار ملابس جميلة مصممة خصيصًا لها وأجراس وإكليل ملونة بألوان مختلفة، خلال الحدث يتم إحضار الأبقار إلى المنحدر ويتم تشغيل أغانى «Bihu» فى الخلفية، يرجع تاريخ هذا الاحتفال إلى منذ ما يقرب من عَقد من الزمان، ويتجمع فيه جميع القرويين فى ساحة مفتوحة ويستمتعون بالعرض، وتبدأ استعدادات عرض الأزياء قبل شهر تقريبًا، ويتسابق المشاركون فى حياكة الملابس الغريبة والمختلفة للأبقار بأنفسهم.. يستمر الاحتفال نحو سبعة أيام على سبع مراحل، ويغنى الناس أغانى شعبية ويؤدون أيضًا رقص «Bihu» التقليدى بمرافقة الطبول والمزامير المصنوعة من قرون الجاموس.

كما حاول عشاق القوارض إثبات أن الفئران ليست آفات منزلية زاحفة ولا مجرد أدوات للتجارب العلمية ولكنها حيوانات أليفة رائعة من خلال تقديم عرض أزياء الفئران فى مدينة نيويورك؛ حيث ظهرت القوارض خلال العرض وهى ترتدى تنّورات قصيرة وفساتين الزفاف مصغّرة وملابس عصرية وكلاسيكية رائعة، وقال مصمم أزياء الحيوانات «إدا نيفيز» إن الفئران تبدو لطيفة للغاية ويبدو أنها تحب ارتداءه. وأكد أن الفئران تحظى بشعبية كبيرة هذه الأيام ويحب أصحابها تزيينها بالملابس اللافتة.