الخميس 30 مايو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
هبة الله صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

انطلاق الحوار الوطنى رافعًا شعار «وطن واحد يتسع للجميع».. طلعت عبد القوى لروزاليوسف: القيادة السياسية حريصة على عقد الحوار الوطنى

تحت مظلة «وطن واحد يتسع للجميع» وعلى طاولة التحاور.. انطلقت أولى جلسات الحوار الوطنى التى دعا إليها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بمشاركة مختلف القوى والأحزاب السياسية والنقابات ومنظمات المجتمع المدنى سعيًا للوصول إلى رؤية حقيقية لإرساء دعائم الجمهورية الجديدة وبما يخدم مصلحة المواطن المصرى.



ويضم الحوار الوطنى 19 لجنة تناقش أكثر من 113 قضية مختلفة، حيث تلقى العديد من المقترحات على مدار الفترة السابقة فيما يتعلق بالملف السياسى والاقتصادى والاجتماعى والعمل الأهلى.

خطة التحالف الوطنى

وفى هذا السياق، يتصدر ملف المجتمع المدنى وحقوق الإنسان اهتمامات الحوار الوطنى، حيث كشف الدكتور والنائب طلعت عبد القوى رئيس التحالف الوطنى لمنظمات العمل الأهلى التنموى فى تصريحات خاصة لروزاليوسف أن التحالف الوطنى ومن خلال خطة المقترحات المقدمة لمجلس أمناء الحوار الوطنى مهتم بالعديد من الأمور التى يأتى فى مقدمتها معالجة عدد من التحديات المتعلقة بالعمل الأهلى والنقابات والتعاونيات والواردة فى اللائحة التنفيذية رقم 104 لسنة 2021 الخاصة بقانون ممارسة تنظيم العمل الأهلى رقم 149 لسنة 2019 .. قائلًًا : نحن معنيون بشكل كبير بتعديل جزء الإعفاءات من مجمل الالتزامات المادية التى تتحملها الجمعيات الأهلية بمعنى وعلى سبيل المثال البند الخاص بالكهرباء، حيث تتعامل الجمعيات بشأنه معاملة الاستهلاك المنزلى مطالبا بضرورة أن تتعامل الجمعيات بمعاملة مراكز الشباب والأندية أى يجب أن يخصص لها نسبة تخفيض تصل إلى 75 % مع العمل على إعادة النظر فى إعفاءاتها الضريبية على حد قوله. 

وأضاف عبد القوى ان الاتحاد طالب أيضا بإنشاء صندوق دعم للجمعيات الأهلية لا يتبع لوزارة المالية، ولكن يجب أن تتولى شئونه وزارة التضامن الاجتماعى لضمان المرونة وتيسير العمل مؤكدا على أهمية تفعيل دور الجمعيات فى العديد من القضايا الحيوية المهمة على رأسها الصحة والتعليم. 

رغبة حقيقية فى الإصلاح والتنمية

ولفت عبدالقوى أن الرئيس السيسى رغم كافة التحديات المحلية والعربية والدولية كان حريصًا على الدعوة للحوار الوطنى ومتابعة الاستمرار فى انعقاد جلساته بمشاركة القوى الوطنية الخالصة للتحاور والتشاور تمهيدا لإصلاح بعض التشريعات والقوانين المهمة التى أثارت الجدل فى الوقت الأخير ما يدل على الإرادة السياسية الحقيقية فى التطوير والتنمية فى مختلف ملفات الدولة. 

كما أشار عبد القوى إلى أن الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان هى متكاملة تضم مختلف التشريعات والقوانين حفاظا على مصلحة المواطن المصرى خاصة المتعلقة بنظام التأمين الصحى الشامل ومنظومة تحسين جودة التعليم وتنقية محطات مياه الشرب وتطوير وإصلاح شبكات الطرق والمواصلات تأكيدا لما ورد فى الدستور المصرى من المحافظة على الحياة الآدمية للمواطن المصرى مشيدا بمبادرة «حياة كريمة» التى أعادت الحياة فى مختلف قرى ومراكز محافظات الجمهورية على حد تعبيره.

تنسيق واسع بين التحالف ومجلس النواب

فى السياق ذاته، يقوم التحالف الوطنى لمنظمات العمل الأهلى التنموى بالتنسيق مع لجنة حقوق الإنسان فى مجلس النواب برئاسة النائب طارق رضوان الذى أكد أن التحالف الوطنى يعد بمنزلة التزام أساسى من مصر لكل المواثيق والمعاهدات الدولية والإقليمية المعنية بموضوعات حقوق الإنسان التى تعد مصر جزءًا منها، كما يعد آلية عمل واضحة للاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التى أطلقتها مصر فى سبتمبر 2021، حيث تعمل على تعزيز احترام وحماية جميع الحقوق المدنية، والسياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية للمواطن المصرى، فى ظل إيمان الدولة المصرية بأن عملية حماية حقوق الإنسان هى عملية مستمرة تظهر نتائجها بشكل متدرج، ولقد ظهر ذلك فى العديد من المبادرات والمشروعات التى يقوم بها التحالف الوطنى على حد قوله.

وخلال الاجتماع الأخير الذى عقد بمقر مجلس النواب بين عبد القوى ورضوان، اتفق الجانبان على ضرورة توفير مظلة تشريعية لتأمين عمل التحالف الوطنى لمنظمات العمل الأهلى التنموى وكذلك تنظيم العمل داخل التحالف لكونه داعمًا لمنظومة شبكات الحماية الاجتماعية بالتنسيق مع جهود الحكومة والقطاع الخاص، بحيث تعمل القطاعات الثلاثة الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع الأهلى من أجل تحقيق التنمية المجتمعية والأنشطة الخدمية لمصلحة المواطنين على امتداد محافظات مصر.

ومن المعروف ان إجمالى عدد المتطوعين المشاركين فى التحالف الوطنى وصل خلال 2022 إلى 251.223 بمتوسط عدد 3 ساعات تطوعية أسبوعيا، ويوجد 76 ألف متطوع منتظم و14 ألفا من قادة التطوع.

من جانبها، قالت الدكتورة نهى طلعت أمين سر التحالف الوطنى لمنظمات العمل الأهلى التنموى إن التحالف يستمد قوته من عدم وجود قيود عليه حيث يعمل بحرية كبيرة، طبقاً للقانون رقم 149 لسنة 2019 الخاص «بتنظيم ممارسة العمل الأهلى» مشددة أن التحالف الوطنى يعد ركنًا مهمًا فى عملية التنمية التى تقوم بها الدولة المصرية، لكونها أداة فعالة لتدعيم حقوق المواطن المصرى، حيث تمتلك مؤسسات المجتمع المدنى كوادر إدارية وميدانية مدربة ومؤهلة تستطيع تقديم الخدمات بسرعة وكفاءة عالية، بالإضافة إلى القدرة على الوصول إلى الأسر والفئات المستهدفة وتقديم الخدمات المجتمعية لها فى مختلف المحاور.

إنجازات كبيرة على مدار عام

جدير بالذكر، أن التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، نجح فى ضم ما يقرب من 32 مؤسسة أهلية وكيانًا خدميًا وتنمويًا، منها الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية والذى يضم فى عضويته 30 اتحادًا نوعيًا و27 اتحادًا إقليميًا، تعمل فى مختلف مجالات التنمية، والذى انطلق فى 13 مارس 2022.

استطاع التحالف تحقيق العديد من الإنجازات على مدار عام منذ انطلاقه، حيث قام بتأسيس قاعدة بيانات موحدة بالتشارك مع الجهات الحكومية تحتوى على بيانات 37 مليون مواطن من الأكثر استحقاقًا.. ولأول مرة فى تاريخ العمل الأهلى فى مصر، يتم رسم سياسات عمل الجمعيات الكبرى بشكل تشاركى تكاملى، والدخول فى مشروعات مشتركة مع التخطيط بشكل مسبق لضمان تحقيق التكامل وليس المنافسة والتكرار.

كما قام التحالف بإنفاق 12 مليار جنيه خلال 10 أشهر لمساعدة 30 مليون مواطن مع مراجعة كافة ميزانيات أعضائه من كافة الجهات الرقابية المنوط بها وكذلك دعم 25 مليون مواطن بمساعدات غذائية، مستقبلا عدد 5 ملايين مواطن فى مستشفيات ومراكز طبية مملوكة لأعضاء التحالف الوطنى.

فيما نجح التحالف فى توفير 39.500 فرصة عمل من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة وبالأخص مشروعات رؤوس الماشية وتم إطلاق مبادرة ازرع لدعم ملف الزراعة وتحسين أحوال صغار الفلاحين ودعمهم وتشجيعهم على زراعة المحاصيل الاسترتيجية بالإضافة لقوافل ستر وعافية والتى أصبحت أكبر حدث اجتماعى جماهيرى حاشد يتم تنفيذه فى القرى المصرية مع دمج عدد 250 ألف شاب من المتطوعين فى أنشطة التحالف الوطنى، وهذا يعد أحد أهم مكتسبات التحالف، لتشجيع أكبر عدد من الشباب على الانضمام للنشاط التطوعى.

ولأول مرة فى تاريخ العمل الأهلى فى مصر يتم عمل قاعدة بيانات موحدة للتطوع فى مختلف الجمعيات، بحيث يتم من خلالها تبادل المتطوعين عند الحاجة، وتوفير برامج تدريبية لبناء قدراتهم كما استكمل التحالف الوطنى جهوده فى دعم المواطنين من الفئات الأولى بالرعاية والأكثر احتياجًا من خلال إطلاق مبادرة «كتف فى كتف» فى كافة محافظات الجمهورية، بمشاركة متطوعى التحالف، والتى تعد أكبر مبادرة للحماية الاجتماعية فى تاريخ مصر، تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي؛ بدعم الفئات الأولى بالرعاية والأكثر استحقاقا، وتماشياً مع جهود التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، وذلك بتقديم 4.5 مليون كرتونة مواد غذائية للأسر الأكثر احتياجًا بجميع محافظات الجمهورية خلال شهر رمضان الكريم، التى بدأت بالمواطنين فى المحافظات الحدودية، لتخفيف العبء عليهم وكذلك حدة الآثار السلبية للأزمة الاقتصادية العالمية، والمساهمة فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة فى جميع المجالات.