الأربعاء 7 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
هبة الله صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

بعد نجاح ألبومها الجديد وغنائها فى الموسيقى العربية: ديانا حداد: الجمهور المصرى له فى قلبى مكانة كبيرة

صوت جبلى له رنين مميز يترك أثره فى الأذن والقلب معًا.. «ديانا حداد» ابنة لبنان والإمارات ومصر.. حيث قضت طفولتها فى أغلب الدول العربية والتى امتصت منها لهجاتها المختلفة وفنونها وتراثها.. فأصبحت تحمل مزيجًا مميزًا من الفنانة التى يمكنها أن تصل لقلب كل عربى بلهجتها الأم أو بلهجته الخاصة.



وبعد إحيائها لآخر حفلاتها بمهرجان الموسيقى العربية تحدثت «ديانا حداد» عن سعادتها بالعودة للجمهور المصرى وعن نجاحات ألبومها الأخير وغيرها من الأسرار التى كشفتها لـ«روزاليوسف» فى الحوار التالى:

فى البداية.. كيف وجدت ردود الأفعال حول ألبومك الجديد؟

لمست حب الجمهور والناس بشكل كبير خاصة أننى عدت إليهم بعد فترة غياب..وهذا الشىء أسعدنى جدًا وأشكرهم من خلالكم على محبتهم وسؤالهم واهتمامهم بى.. فقد كان الجمهور دائم التواصل معى فى فترة ما قبل طرح الألبوم مما شجعنى على تقديم الأفضل.

وما سبب تغيبك خلال السنوات الماضية عن الساحة؟

ــ مقاييس السوق تغيرت نوعًا ما فأصبحنا نطرح أغانى منفردة على مواقع التواصل الاجتماعى بدلًا من ألبوم كامل.. ولو أننى كنت من أوائل المطربين الذين قدموا الأغانى المنفردة وذلك لإعطاء المساحة لكل أغنية فى الألبوم لانتشارها ودعمها إعلاميًا بشكل جيد.. وذلك بدلًا من طرح ألبوم كامل، قد تسقط منه بعض الأغانى ولا تصل بشكل جيد للجمهور. فبشكل عام لم أقابل مشكلة فى طرح ألبومى بطريقة الأغانى المنفردة.

 ولماذا اخترت أن يكون عنوان الألبوم (ديانا حداد 2022)؟

الاختيار عادة يكون صعبًا، فكل الأغانى التى أقدمها لها ذكرى ومكانة خاصة بالنسبة لى ولا أريد تفضيل أى أغنية على الأخرى لتكون الأغنية الرئيسية، لذلك قررت أن أطلق على الألبوم اسمى والعام الذى تم إصداره به ليشير إلى المحتوى بشكل عام.

 كم استغرقت فى التحضير لألبومك؟

بدأت بتحضيره منذ ثمانى سنوات وتقريبًا منذ طرح آخر ألبوماتى.. فكنت طوال تلك الفترة أقوم باختيار وانتقاء الأغانى لتكون متنوعة فى اللهجات والموضوعات وترضى جميع الأذواق الموسيقية. وقد طرحت منه أغانى قليلة منها (وحشنى شخص) و(مغنجة) و(أحلى كابل) ومن المنتظر أن يتم طرح أغنيتين كل شهر تقريبًا. 

 انفصلت عن شركة «روتانا» وقررت الإنتاج لنفسك.. فهل هذا يتيح للفنان حرية أكبر؟

انتهى عقدى مع شركة «روتانا» بشكل ودى ومحترم من الطرفين، ولم تكن هناك أى مشاكل.. وخطوة إنتاج ألبوماتى ليست بالخطوة الجديدة لأننى سبق أن أنتجت العديد من أعمالى وأغنياتى.. ولا أنتظر عائدًا ماديًا منها، ولكنها بالفعل تتيح لى حرية الاختيار والتسجيل والتوزيع وغيرها. وبشكل عام أحصل على العائد المادى من الحفلات والمهرجانات وموقع اليوتيوب. 

 تقدمين الألبوم بأكثر من لهجة.. فما اللهجة الأقرب لك؟

كل اللهجات، لأننا أصبحنا عالمًا واحدًا خاصة مع انتشار مواقع التواصل الاجتماعى.. وأنا من المطربين القلائل بالوطن العربى الذين تغنوا بأغلب اللهجات واختلافها ونجحت بكل ما قدمته.

 إذن لماذا أصبحت مقلة فى الغناء باللهجة المصرية؟

ليس هناك سبب، بالعكس اللهجة المصرية من اللهجات التى نجحت بها وأحبها جدًا وقريبة على قلبى وأحرص على تقديمها دائمًا.. كما أن الجمهور المصرى له مكانة كبيرة فى قلبى.. وبالمناسبة الألبوم الجديد سوف يحمل الكثير من الأغنيات باللهجة المصرية المحببة إلى فبجانب (أحلى كابل) هناك العديد من المفاجآت.

اشتهرت بتقديم دويتوهات ناجحة فهل بالفعل تحضرين لدويتو مع الفنان «محمد رمضان»؟

ليس لدىَّ مشكلة فى تقديم دويتو معه إطلاقًا.. ولكن بشرط أن يكون العمل مناسبًا لكلينا.. وأنا عادة أحب فكرة الدويتو الغنائى ولكن يجب أن تكون بالوقت المناسب ومع الشخص المناسب.. ومن خلال «تيمة» تضيف لكلينا.

كيف قابلت شائعة اعتزالك الفن؟

ظهرت الكثير من الشائعات والأقاويل عن اعتزالى الفن وارتداء الحجاب.. وأنا لم أصرح بشىء كهذا، ولم يخرج أى بيان رسمى من مكتبى الإعلامى يخص هذا الموضوع.. لذا فوجئت بانتشار هذا الخبر الذى قابلته بالصمت وقررت العودة لعملى وطرحت بعدها أغنيتين من ألبومى الجديد. فلا أفهم لماذا أعتزل الفن وأنا لا يزال لدى الكثير من الطاقة التى لم أقدمها لجمهورى بعد.

 ربما انتشرت الأقاويل بسبب تصريحك بأنك تعيشين مرحلة جديدة؟

كانت بمثابة مرحلة راحة واستجمام لى..واستخدمتها لمراجعة حساباتى والظهور بشكل جديد ومحتوى فنى متجدد حتى لا يمل الجمهور.

كيف تقومين بالتعامل مع مواقع التواصل الاجتماعى؟

دائمة التواصل بكل احترافية مع جمهورى الغالى على كل مواقع التواصل الاجتماعى.. وأحرص على ذلك دائمًا بأن أكون قريبة منهم وأشاركهم بكل جديد، ولكن دون تدخل فى حياتى الشخصية أو تقبل إهانات عبر صفحتى.

أنت مطربة من الصف الأول ولك تاريخ كبير.. فهل تهتمين بالألقاب؟

الألقاب لا تعنينى بقدر اهتمامى بما أقدمه من مستوى جيد فى غنائى وأعمالى.. وأعتبر الأمر تقديرًا للفنان، وقد حصلت على لقب ( برنسيسة الغناء العربى ) تكريمًا وتقديرًا لى من جمهورى الغالى وهو واحد من الألقاب التى أعتز بها.

 

كيف كان شعورك بالوقوف لأول مرة أمام جمهور الموسيقى العربية؟

الحقيقة أنا كنت أنتظر تلك الحفلة لأكثر من سبب، فالأوبرا لم تدعُنى للوقوف على مسرحها طوال سنوات وهذه أول مرة ألتقى بجمهور المهرجان.. مما أثقل كاهلى بمسئولية كبيرة.. لكن اختفى توترى بعدما علمت أن كل التذاكر قد تم حجزها قبل الحفل بأيام، كما أننى متغيبة عن إقامة الحفلات بمصر منذ فترة، مما جعلنى مشتاقة جدًا للجمهور المصرى الذى يتمتع بذوق فنى عالٍ.