الإثنين 22 يوليو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
هبة الله صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

فى إطار مشروع «معالجة الدوافع الاقتصادية للهجرة غير الشرعية» لدعم المرأة وتمكينها اقتصاديا: استراتيجية متكاملة للقضاء على الهجرة غير الشرعية

فى إطار مشروع «معالجة الدوافع الاقتصادية للهجرة غير الشرعية» لدعم المرأة وتمكينها اقتصاديا والذى ينفذه المجلس القومى للمرأة بالشراكة مع الاتحاد الأوروبى.. نفذ عدد كبير من سيدات البحيرة والغربية والمنيا والأقصر منتجات حرفية ويدوية بالمتحف المصرى الكبير.



 

يستهدف المشروع المرأة التى تعول أسرتها وتبحث عن فرص لزيادة دخلها ودخل أسرتها، وذلك لحماية الأسر والشباب الباحثين عن فرص عمل من أخطار الهجرة غير الشرعية لعدد من المحافظات المعروفة كونها مصدرة للهجرة غير الشرعية.

فضلا عن أنه يعمل على توفير بديل للهجرة غير الشرعية من خلال التشجيع على تنمية المشاريع وإيجاد فرص عمل للمرأة والشباب بمحافظات البحيرة والغربية فى الدلتا، الأقصر والمنيا فى صعيد مصر على وجه التحديد.

تدريب المرأة على الحرف اليدوية

وهذا ما أكدته مى محمود مديرة مركز تنمية مهارات المرأة قائلة: إن مشروع معالجة الدوافع الاقتصادية للهجرة غير الشرعية يهدف لتدريب المرأة لعمل مشروعات صغيرة كالحرف اليدوية لتأهيل المرأة للدخول بسوق العمل ليصبح لديها مصدر دخل ثابت وبالتالى لا تشجع أولادها على الهجرة غير الشرعية، فعلاج مشكلة البطالة لن يدفع الشباب للهجرة بصورة غير شرعية.

وأوضحت أن المشروع يستهدف 70 بالمائة سيدات و30 بالمائة للرجال لأن توفير فرصة عمل للشباب سيغنيهم عن التفكير فى الهجرة غير الشرعية، والمرأة دور أساسى فى عدم تشجيع أبنائها على الهجرة غير الشرعية، ففى كثير من القرى الأهل يبيعون الأرض التى يمتلكونها ويأخذ الشاب هذه الأموال ليهاجر بها بصورة غير شرعية

وتابعت: إن المشروع يستهدف توفير السبل للسيدات لتساعد الشباب ليجدوا فرص عمل بالمشروعات الصغيرة بمحافظاتهم.

هذا ما أكده تقرير نشره المجلس القومى للمرأة قائلًا: إن مشروع معالجة الدوافع الاقتصادية للهجرة غير الشرعية هو لحماية الأسر والشباب الباحثين عن فرص عمل من أخطار الهجرة غير الشرعية فى عدد من المحافظات المعروفة كونها مصدرة للهجرة غير الشرعية.

وأضاف التقرير: إن المشروع يهدف إلى العمل على توفير بديل للهجرة غير الشرعية من خلال التشجيع على تنمية المشاريع وإيجاد فرص عمل للمرأة والشباب بمحافظات البحيرة والغربية فى الدلتا، الأقصر والمنيا فى صعيد مصر.

برامج متكاملة حول التدريب المهنى وريادة الأعمال

وأكد التقرير أن المشروع يتضمن تنفيذ برامج متكاملة حول التدريب المهنى وريادة الأعمال وإنشاء حاضنات أعمال/وحدات إنتاجية ووحدات خدمات تنمية الأعمال فى كل محافظة من أجل تعزيز الاستدامة ومواصلة أنشطة المشروع بعد انتهائه. بالإضافة إلى بناء روابط وشراكات مع القطاع الخاص والشركات للعمل على تلبية احتياجاتهم من الموارد البشرية المؤهلة.

 كما يدعم المشروع الشركات الناشئة وأصحاب المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة القائمة من خلال تقديم حزمة من الخدمات المختلفة عبر فروع المجلس القومى للمرأة وخدمات تنمية الأعمال وحاضنات الأعمال/الوحدات الإنتاجية بالمحافظات هذا فضلا عن أنه يعمل أيضًا المشروع على إنشاء ملتقى لرائدات الأعمال الهدف منه هو ربط رائدات الأعمال وأصحاب المشاريع ببعضهم وبسوق العمل والمؤسسات المعنية وجمعيات سيدات ورجال الأعمال.

ولأهمية عنصر رفع الوعي، يتم تنفيذ أنشطة توعوية لتسليط الضوء على المخاطر المرتبطة بالهجرة غير الشرعية، بناءً على الجهود السابقة حملات المشروع من حملات التوعية الناجحة التى يقوم بها المجلس القومى للمرأة كحملات التاء المربوطة وطرق الأبواب.

وكشف تقرير المجلس: أن مشروع معالجة الدوافع الاقتصادية للهجرة غير الشرعية هو استكمالًا للجهود الوطنية فى ضوء تبنى مصر استراتيجية متكاملة للقضاء على الهجرة غير الشرعية، حتى أصبحت نموذجًا دوليًا ناجحًا فى مكافحة الهجرة غير الشرعية، وسط إشادة دولية بتعامل الدولة المصرية مع هذا الملف، فى ظل حرصها على الالتزام بالاتفاقيات الدولية، حيث نجحت فى وقف تدفقات الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى ذلك نجحت مصر فى ضبط حدودها البرية والبحرية. كما حرصت مصر على تدريب وتأهيل الشباب بالتعاون مع عدد من وزارات ومؤسسات الدولة، بجانب التعاون مع الشركاء الدوليين لتحقيق أهداف التنمية المستدامة

إنتاج الزيوت الطبيعية

وفى هذا الإطار نظم المجلس القومى للمرأة فعاليات التدريب المتقدم لحرفة إنتاج الزيوت الطبيعية، استهدف سيدات من قريتى شبرا اليمن وكفر شبرا اليمن بمحافظة الغربية، بهدف تشجيعهن على بدء مشروع عصر الزيوت الطبيعية وإنتاج مستحضرات تجميل متعددة لزيادة الدخل وتوفير حياة كريمة لهن ولأسرهن فى إطار تحقيق التمكين الاقتصادى للمرأة، حيث أنتجن سيرم للبشرة وبادى لوشن وصابون طبيعى.

كما اختتم المجلس القومى للمرأة مجموعة أنشطة وفعاليات بعنوان «المحطة» لخدمات تنمية الأعمال، والذى كان يهدف إلى تقديم جلسات إرشاد وتوجيه وخدمات الدعم الفنى لمساعدة المستفيدات على معرفة المزيد من المعلومات فى شتى المجالات التى تؤهلهم لتأسيس مشروعاتهم الخاصة، واستهدفت المحطة المجموعات الإنتاجية (التى تضم المتدربين والمتدربات خريجات التدريبات الحرفية والزراعية بقرى أرمنت والقرنة وتوماس وعافية) بمحافظة الأقصر.