الأربعاء 7 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
هبة الله صادق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

خلال ختام فعاليات اليوم الرئاسى للمرأة بقمة شرم الشيخ النساء هن الأكثر تأثرا بأزمة المناخ

شارك المجلس القومى للمرأة فى فعاليات جلسة «المبادرة المصرية لمشروعات خضراء ذكية»، ضمن اليوم الرئاسى للمرأة بقمة المناخ.



 والذى نجحت مصر فى تخفيف آثار تغير المناخ عبر العديد من المبادرات، حيث أكدت د.مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة..

أن مبادرة المرأة الإفريقية التى تم أطلقها خلال فعاليات القمة تعد مبادرة متميزة ذات تركيز إقليمى، بحيث تعطى أفريقيا الفرصة لإحراز أهداف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ وتحقيقها من خلال تمكين المرأة، لتحقيق التآزر مع الآليات والمنصات الحالية التى تدعم المرأة وتصميم تدخلات خاصة بأفريقيا لدعم المرأة فى القارة الإفريقية كطرف فاعل فى عملية الانتقال العادل على قدم المساواة مع الرجل.

دمج «المبادرة المصرية لمشروعات خضراء ذكية»

وعبرت د.مايا مرسى عن سعادتها بدمج «المبادرة المصرية لمشروعات خضراء ذكية»  ضمن المبادرة الإفريقية كعملية تشجيعية لرفع الوعى، وأعلنت أن مؤتمرات المناخ القادمة سوف تتضمن جلسة عن المبادرة.

كما دعت إلى المزيد من الاستثمار فى البنوك الوطنية لدعم المرأة، حيث إن النساء الإفريقيات فى احتياج وهناك حاجة لالتزام حقيقى لتمكينهن، وذلك خلال فعاليات الجلسة التى نظمها بنك مصر بعنوان «المساواة بين الجنسين: الحصول على التمويل الأخضر والمشاريع الصغيرة والمتوسطة».

كما عبرت رئيسة المجلس عن فخرها بمشاركة د.راوية منصور رئيسة مجلس إدارة شركة رامسكو للإنتاج الزراعى والعضوى وعضوة لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس القومى للمرأة، والتى تقود مبادرة رواد الأعمال للقرى البيئية صفر النفايات ومايكروسوفت مصر، متمنيةلها المزید من النجاح والتوفيق.

 ختام فعاليات اليوم الرئاسى للمرأة

وفى ختام فعاليات اليوم الرئاسى للمرأة تقدمت د.مايا مرسى بأسمى معانى الشكر والتقدير إلى السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية على كلمته العظيمة التى اختص بها يوم المرأة فقط، مما يؤكد ما تحظى به المرأة من اهتمام ودعم من أعلى قيادة سياسية فى مصر.

كما وجهت د.مايا مرسى الشكر إلى السفير سامح شكرى وزير الخارجية لدعمه الدائم للمرأة والعمل على ذلك خلال المؤتمر.

وأكدت رئيس المجلس القومى للمرأة أن النساء هن الأكثر تأثرا بأزمة المناخ، لذا يجب أن تكون المرأة فى المقدمة فى قيادة العمل المناخى، فإدماج النساء والفتيات أمر مهم للغاية، فهن الحل لتلك القضية، مشددة على أن النساء لسن مجرد ضحايا لتغير المناخ، بل هن من عوامل التغيير القوية، ويجب ضمان حقوقهن فى المشاركة على جميع المستويات فى صنع القرار وفى سياسة تغير المناخ والحوكمة.

وأضافت رئيسة المجلس أن المرأة الإفريقية عامل تغيير رئيسى فى هذه الأزمة العالمية، وفى الانتقال السليم والفعال وتسريع تحقيق أچندة التنمية المستدامة لتصميم وتنفيذ التكيف الفعال، والاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050، وشددت على أهمية المساهمة المالية فى دعم المرأة والفتيات، وترجمة جميع السياسات إلى واقع ملموس بالتنفيذ.

وأشادت بالشابة الواعدة نيفين غازى، والتى أبدت اهتماما كبيرا بمبادرة المرأة الإفريقية، وبقضية إدماج المرأة فى مواجهة تداعيات تغير المناخ، وأعلنت بكل قوة وثقة استعدادها الكامل للعمل مع جميع الوزيرات والقادة لدعم المرأة الإفريقية.

وتقدمت الدكتورة ياسمين فؤاد بالشكر إلى الدكتورة مايا مرسى على جهودها خلال تنظيم يوم المرأة، وأنها من أهم أسباب خروج اليوم بهذا الشكل المشرف.

فيما أعربت سيما بحوث المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة عن فخرها بكونها شريكة فى يوم المرأة، وأكدت أن مشاركة المرأة تمثل أهمية قصوى لإحداث تغيير، وذلك يتطلب سياسات مهمة وشاملة، مؤكدة ضرورة الحرص على دمج المرأة والفتيات اللاتى يقدمن لنا الحلول فى أزمة التغير المناخى بالإضافة إلى الحرص على تمكينهن.

و أكدت السيدة أوشا راو مونارى أن التغير المناخى يخلق الأزمات، وهناك ضرورة لإحداث التغيير ووجود محادثات مفتوحة لتوزيع الموارد، وتحقيق المساواة بين الجنسين التى تحقق الاستقرار فى النظم السياسية.

ومن جهته أكد د.ماجد عثمان عضو المجلس القومى للمرأة أن دور المجلس باعتباره ركيزة أساسية لدعم المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة فى مصر، مؤكدًا أن المجلس يدعم المرأة المصرية من خلال الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2030 والسياسات الحكومية والقوانين المختلفة التى تدعم دور المرأة.

وأشار إلى أن التمكين الاقتصادى للمرأة جزء مهم وأساسى من محاور الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة ويتم التركيز فيها على دعم الجهود لمواجهة آثار التغيرات المناخية على المرأة.

وأكد على ضرورة التصدى للحواجز والصعوبات التى تعيق المشاركة الإيجابية للمرأة فى الجهود الوطنية لمواجهة التغيرات المناخية كالعادات الاجتماعية والموروثات الخاصة بالمرأة، مشيرا إلى ضرورة خلق فرص ومجالات جديدة للمرأة بالتوازى مع جهود التغيرات المناخية كمجالات التغليف والاقتصاد الأخضر وإعادة التدوير وبرامج تنمية القدرات للمرأة، مؤكدًا أن المجلس القومى للمرأة فى مصر يبذل جهودا ويخلق فرصا جديدة لإعداد المرأة والفتيات للمشاركة بفاعلية فى جميع المجالات.