الأحد 17 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

حمدى الكنيسى.. رحيل أشهر مراسل حربى على جبهة النصر

كان الإعلامى الكبير «حمدى الكنيسى» أحد أشهَر المراسلين العسكريين خلال حرب أكتوبر، كما تولى منصبَ رئيس الإذاعة المصرية عام 1997 واستمر فى منصبه حتى مارس 2001 حتى بلوغه سن التقاعد.



قدّم «الكنيسى» العديدَ من البرامج الإذاعية، منها برامج قصاقيص، والمجلة الثقافية، وصوت المعركة، ويوميات مراسل حربى، وتليفون وميكروفون، وشغل عضوية مجلس إدارة كتّاب مصر ورئيس اللجنة الثقافية، وحصل على العديد من الجوائز والأوسمة، منها درعا التفوق من وزير الإعلام تقديرًا لتطوّعه كمراسل حربى للإذاعة فى أثناء حرب أكتوبر، ووسام الجمهورية تقديرًا لأدائه كمستشار إعلامى لمصر فى لندن ونيودلهى عام 1982، وجائزة التفوُّق فى الأداء من رئيس الوزراء عام 1985.

قبل أيام غيَّبه الموتُ عن عُمْر ناهز 80 عامًا بعد تعرّضه لوعكة صحية مؤخرًا، دخل على أثرها العناية المركزة، وكان الرئيس «عبدالفتاح السيسى» قد وجّه بتوفير الرعاية الطبية الكاملة للإعلامى الكبير بمستشفى المعادى العسكرى إثر إصابته بأزمة صحية.

«الكنيسى» من مواليد 19 مارس 1941 بقرية شبرا النملة مركز طنطا محافظة الغربية، وحصل على ليسانس الآداب قسم اللغة الإنجليزية جامعة القاهرة عام 1961، وهو أحد أشهَر مراسلى مصر الحربيين للإذاعة.

كان قد عُيّن فى الإذاعة المصرية 31 أكتوبر 1963. وتدرّج فى العديد من المَناصب، وعُيّن مذيعًا (قارئ نشرة) بالبرنامج العام فى عام 1963، وشارك فى إنشاء مراقبة البرامج الثقافية والخاصة عام 1966، انتقل لإذاعة صوت العرب (مراقبًا للبرامج الثقافية) عام 1971، فيما عمل مديرًا عامًّا لإذاعة الشباب والرياضة عام 1988، ورئيسًا لشبكة صوت العرب بدرجة وكيل وزارة عام 1992.

كما تولى رئاسة مجلس إدارة مجلة الإذاعة والتليفزيون من فبراير 1988 حتى عام 2001 بجانب منصبه، عمل خبيرًا دوليًا فى الإعلام لدَى اليونسكو من عام 1975، حتى عام 1977، وأيضًا عمل مستشارًا إعلاميًا لمصر فى لندن ونيودلهى من عام 1980 حتى عام 1984، فضلاً عن كونه رئيس تحرير أول مسموعة أصدرتها شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات فى ديسمبر 1995، وعمل أمينًا عامًّا لمهرجان الإذاعة والتليفزيون فى جميع دوراته.

حلم «الكنيسى» بإنشاء نقابة تحافظ على شرف مهنة الإعلام، ونجح فى تحقيق حلمه وتأسيس أول نقابة للإعلاميين عام 2016، وأصبح أول نقيب لها.

«روزاليوسف» تهدى وسامَ الاحترام لقامة إذاعية وإعلامية رائدة، بذل جهدًا كبيرًا فى تطوير الإذاعة المصرية أثناء رئاسته لها وتتلمذ على يده أجيال من أبنائها.. رحم الله الإذاعى الكبير حمدى الكنيسى.>