الأحد 11 أبريل 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أحمد الطاهري

إسلام IRONMAN المصري

فى كل مَرّة وفى كل مَقال هنتكلم فيها مع بعض عن لحظة سعادة، ممكن تكون اللحظة دى فيها سعادة لكل اللى حواليك وتكون لحظة حزن ليك أنت شخصيّا، والعكس كمان ممكن يحصل تكون لحظة سعادة ليك وتكون لحظة حزن لكل اللى حواليك..ولأنها هتكون لحظة سعادة بتخصك لوحدك أو بتخص صاحب اللحظة لوحده  حتى لو الموضوع ميخصكش من قريب أو بعيد بس هيكون فيه لحظة سعادة، لحظة السعادة بتغير يومنا واللحظة بتاعت النهاردة هى مش لحظة سعادة واحدة هى لحظات كتير لحظات فيها حزن شديد وتغيير من حال إلى حال، ولحظات السعادة أكتر هى لحظات حصلت لإسلام أبوعلى.



 

إسلام عنده دلوقتى 32 سنة.. وفى يوم 9 يناير 2012 إسلام وتلاتة أصحابه قضوا أحلى رحلة فى حياتهم فى سانت كاترين، وهمّا راجعين الأصحاب الأربعة إسلام طلب وهمّا فى الطريق أنه يرجع يقعد ورا علشان ينام شوية علشان عنده شغل أول ما يوصلوا القاهرة.

ورجع إسلام قعد ورا وبعد دقيقتين بالظبط عَجلة العربية فرقعت واتقلبت العربية وطار إسلام وصاحبه من العربية.

أصحابه اللى قدّام كانوا رابطين الحزام ما طاروش، والتلت أصحاب طلعوا سُلام الحمدلله، ولكن ربنا اختار إسلام أنه هو اللى يتكسر ضهره ويعرف أنه مش هيمشى تانى، ودى كانت لحظة فى حياة إسلام كانت ممكن تكتب النهاية لقصته فى الحياة، وكانت لحظة رغم قسوتها على الأم والأخت بس الأم حمدت ربنا وشكرت فضله على أن إسلام لسّه عايش وهتقدر تاخده فى حضنها كل شوية رغم صعوبة أنها تشوف إسلام على كرسى بس كانت مبسوطة أنه فى وسطهم.

مامة خطيبة إسلام كلّمته وقالتلو طبعًا مش هينفع تكملوا مع بعض، وكان رد إسلام كرد أى فارس من زمن الفرسان.. طبعًا عارف ومقدر.

أصحاب إسلام كانوا بيعملوا شفتات للبيات معاه جدول استمر لأكتر من 8 شهور اللى إسلام كان فى المستشفى فيها.

الشركة اللى بيشتغل فيها إسلام انتظرته أكتر من سنة لحد ما استرد عافيته وراحلهم، مش بس كده، الشركة بقت مجهزة علشان إسلام يمشى فيها بالكرسى بتاعه.

وهنا ظهَر صديق جديد لإسلام، صديق مش هيسيبه لحظة هو كرسيه المتحرك اللى اتكتب على إسلام إنه يمشى وهو قاعد على كرسى بعَجل.

صعب قوى أنك تكون عندك 22 سنة ولسّه فى بداية حياتك وتكون دى نهايتك.

بس دى كانت بداية جديدة لإسلام لما قرر يحاول يخرج من اللى هو فيه، ويسافر إسكندرية مع اتنين صحابه، وهُمّا على البحر واحد صاحبه بيهرّج مع إسلام وبيقولُّو طبعًا لو زاقتك هتغطس مش هتقب.. وضحكوا بس إسلام الموضوع نوَّر فى مخه وقال لنفسه صح هعمل إيه؟.

ونزل على القاهرة وراح نادى الصيد وسألهم فى تعليم سباحة للى زيى؟..

وكانت مفاجأة بالنسبة لإسلام لما اتقاله طبعًا فيه.

وبدأ إسلام يتمرّن، وبعد 4 شهور من التمرين الكوتش قاله فى بطولة وحضَّر نفسَك علشان تدخلها، أنت بتتعلم بسرعة وممكن تاخد ميدالية.

ودخل إسلام أول بطولة ليه فى 2013 وبالتحديد بعد 14 شهر من الإصابة، ويفوز إسلام بالمركز الأول للبطولة ويصبح أسرع سبّاح، مش بس أسرع سباح فى 2013 لا ده أسرع سباح لحد النهارده 2020.

وإسلام قرر ما يوقفش عند كده، عايز يمثل مصر، بس نظرًا لظروف كتير فى البلد كان منتخب ذوى القدرات الخاصة الخاص بالسباحة موقوف النشاط.

وبالصدفة بعت إسلام رسالة إلى الرئيس عدلى منصور رئيس مصر وقتها.

واهتم الرئيس وأرسل للوزير خالد عبدالعزيز وزير الرياضة السابق وتم بالفعل عودة النشاط لمنتخب السباحة وتم تجميع 8 لاعبين يمثلوا المنتخب وكان إسلام واحد منهم.

وفعلًا سافر المنتخب فى بطولة مدريد ورجعوا بميداليتين برونز، وده كان بعد 3 سنين من الحادث.

مش بس كده؛ إسلام فاز بالمركز الخامس فى بطولة العالم، وإسلام برضه موقفش عند كده لما كان فى أمريكا شاف ناس على كراسى متحركة زييه بيلعبوا كروس فيت، فاتفق مع المنظمين فى مصر لعمل بطولة لذوى القدرات وفاز فيها إسلام بالمركز الأول.

وأصبحت ضحكة إسلام مالية وشّه، والضحكة أصبحت على أى حد يجيب اسم إسلام فلازم تبتسم؛ لأن إسلام أصبح ملهم لناس كتير وبدأ ينقل قصته فى الجامعات فى محاضرات للطلبة، والأغرب بقى أن إسلام اشترك فى بطولة Ironman فى البحرين وكان هو اللاعب الوحيد اللى على كرسى متحرك وسط 950 لاعب أصحاء.

واستطاع إسلام فى الجرى بالكرسى المتحرك يسبق متسابقين أصحاء فى الجرى والعَجل والسباحة علشان يخرج من الميه وسط تصفيق من المتسابقين قبل الجمهور، وكلهم على وشّهم نظرة فخر وفرحة بإنجاز إسلام.

لمّا سألت إسلام إيه الكلام اللى تحب توجهه للقراء اللى هيقروا مقالتك؟ قالى والدى الله يرحمه كان ديمًا يقولى كده ‏When there’s a will there’s a way، وأنا كإسلام أحب أقول مش مهم شكلك ولا الناس ممكن تقول عليك إيه أو تشوفك إزاى، بس المهم أنت شايف نفسك إزاى، والأهم القيمة اللى بتقدمها للمجتمع، وقمة النجاح هو تحويل التحديات دى لقصة نجاح وإنجاز.

وأنا بقولك يا إسلام زى ما أنت قصتك كانت وأصبحت ملهمة لناس كتير فأحب أقولك نهارك سعيد ويومك بيضحك. 