الخميس 6 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
هاني عبدالله

خبير اقتصادى يكشف أسباب تراجع أسعار الدولار

أكدت المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات (ضمان)، أن مصر مثلت الوجهة الأولى لمشروعات الاستثمار الأجنبى المباشر فى المنطقة، بتكلفة استثمارية بلغت 13.7 مليار دولار، تمثل 23 % من الإجمالى.



 

جاء ذلك فى تقرير (ضمان) السنوى الـ 35 لمناخ الاستثمار فى الدول العربية لعام 2020، فى ضوء تفشى فيروس كورونا المستجد كوفيد 19. 

 

ووفقا للتقرير، فإن تدفقات الاستثمار الأجنبى المباشر فى جميع الدول العربية بمنطقة شمال أفريقيا، انخفضت بنسبة 11 %، لتصل إلى 13.7 مليار دولار، باستثناء مصر التى حافظت على موقعها كأكبر مستقبل للاستثمار الأجنبى فى أفريقيا، بزيادة 10.7 %، لتبلغ 9 مليارات دولار.

 

من جانبه، قال الخبير الاقتصادى مدحت نافع إن السوق المصرية جذابة وسوق استهلاكية وهى السبب الرئيس فى مؤشرات ثقة فى جذب المستثمر الأجنبى، فضلا على نجاح الدولة فى تحقيق معدل نمو اقتصادى 2 % وسط اقتصاديات العالم المتراجعة  بسبب  تداعيات أزمة كورونا.

 

وأشار إلى أن الإدارة المرنة للدولة وإجراءاتها لمواجهة أزمة كورونا، والحفاظ على حصيلة احتياطى النقد الأجنبى وارتفاعه لـ  45 مليار دولار، بالإضافة إلى أن عودة الفتح الكلى لكثير من الأنشطة الاقتصادية وعودة السياحة وحركة الطيران وحركة نقل العاملين، كانت من أهم أسباب تراجع أسعار الدولار.