السبت 15 أغسطس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
هاني عبدالله

تحالفات اللحظات الأخيرة فى «برلمان نهاية العام»!

تسارعت وتيرة العمل داخل العديد من الأحزاب استعدادًا لخوض الانتخابات، من خلال التواصل مع لجان المحافظات لمتابعة تلقى طلبات الترشح، بعد إقرار قوانين الانتخابات على مستوى مجلسى الشيوخ والنواب، إذ بدأت الاتصالات بين الأحزاب والقوى السياسية للتنسيق فيما بينها لتكوين تحالف انتخابى وطني، بقائمة موحدة تشمل العديد من الأحزاب بما فيها المعارضة.



 

قاد تلك التنسيقات حزب مستقبل وطن، صاحب الأكثرية فى مجلس النواب الحالي، حيث عقد المستشار عبدالوهاب عبدالرازق رئيس الحزب عدة لقاءات على مدار الأسبوع الماضى مع عدد من رؤساء أحزاب: الوفد والغد والحركة الوطنية والعدل والشعب الجمهورى والمؤتمر والتجمع، وقد تناولت رؤية الأحزاب حول أهم القضايات المطروحة على الساحة السياسية وضرورة الالتفاف حول القيادة السياسية ومؤسسات الدولة فى مواجهة التحديات التى تواجه الدولة إقليميا ودوليا.

 

ولم تغب جائحة كورونا عن استعدادات الأحزاب للانتخابات، فقد أكد الجميع على الالتزام الكامل بالإجراءات الوقائية التى اعلنتها الحكومة كما اتجهت بعض الأحزاب طرح إمكانية أن تكون الدعاية الانتخابية «إلكترونية» حفاظًا على التباعد الاجتماعى ومنعا للاختلاط.

 

وقال موسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد، إن لقاءه مع رئيس حزب مستقبل وطن كان ضمن سلسلة اللقاءات المحددة مع الأحزاب.

 

وأكد رئيس حزب الغد أن الحزب جاهز لخوض الاستحقاقات الانتخابية منذ فترة طويلة، وهناك العديد من طلبات الترشح لمجلسى النواب والشيوخ إلا أن اختيار ممثلى الحزب سيتم بعد التنسيق مع باقى الأحزاب، لإفراز نواب قادرين على أداء الممارسة النيابية بكفاءة.

 

من جانبه، أكد ياسير الهضيبى نائب رئيس حزب الوفد على أن بيت الأمة لطالما كان حاضرا بقوة فى أى انتخابات، وأنه يمتلك قاعدة شعبية وانتخابية قوية، مشيرا أنه لا مانع لدى الحزب للانضمام لتحالف انتخابى بقائمة موحدة، من أجل تكوين مجلس نواب وطنى متناسق.

 

وأوضح أن الاجتماع الذى عقد بحزب مستقبل وطن، كان تشاوريا لتجميع الأحزاب خلف الدولة المصرية بخصوص أزمة سد النهضة وما يدور فى ليبيا.

 

وأضاف الهضيبى أن المستشار بهاء أبو شقة قد أصدر تعليماته لرؤساء اللجان فى المحافظات بالاستعداد بصورة جدية للانتخابات وأن يتم إعداد قائمة بالأسماء الراغبة فى الترشح، وتابع نائب رئيس حزب الوفد إنه خلال الأسبوع الجارى سيتم تشكيل لجنة الانتخابات تعرض عليها جميع أسماء المرشحين قبل عرضهم على الهيئة العليا للحزب.

 

فى السياق نفسه، قال الربان عمر صميدة رئيس حزب المؤتمر إن جلسة رؤساء الأحزاب التى عقدت بحزب مستقبل وطن لم تتطرق للحديث حول تحالف انتخابى، رغم أننا نؤيد خوض الاستحقاقات الانتخابية من خلال تحالف وطني.

 

وأضاف «صميدة» إن الحزب يتحرك بقوة منذ شهور استعدادا للانتخابات لمحاولة اختيار أفضل المرشحين للمقاعد الفردية، موضحا أنه لا يهتم بكثرة المرشحين قدر اهتمامه بجودة المترشح باسم الحزب.

 

كان حزب التجمع غائبا عن اجتماع الأحزاب الذى نظمه «مستقبل وطن» وقال السيد عبدالعال رئيس الحزب أن الحزب لم يتخذ قراره حتى الآن بشأن الانتخابات، حيث ستعقد الأمانة العامة للحزب اجتماعا عبر الإنترنت اليوم لاتخاذ القرار بمشاركة الحزب فى انتخابات مجلسى النواب والشيوخ، من عدمه وشخصيا أؤيد المشاركة.

 

وأضاف «عبدالعال» أنه فى حال  تم اتخاذ قرار المشاركة لن يتم إعداد قوائم منفردة، بل سينضم الحزب لتحالف انتخابى، حيث نميل دائما للمشاركة مع الآخرين فى خوض الانتخابات، لكن حتى الآن لم يتم اتخاذ القرار بهذا الشأن متوقعا أن تبدأ المشاورات داخل الحزب عقب إصدار قانون تقسيم الدوائر الانتخابية، حتى تتضح الصورة كاملة.

 

ومن جانبه، أكد مؤمن سيد عضو المكتب السياسى بحزب الحرية المصرى أن الحزب على أتم استعداد لخوض الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، حيث تم إعداد الكوادر السياسية من ذوى الخبرة والشباب والمرأة كما شكلت لجنة لتلقى مستوى المحافظات، لافتًا للقرار الذى أصدره الدكتور صلاح حسب الله رئيس الحزب بإعفاء الشباب وذوى الإعاقة من رسوم  الترشح، تأكيدًا على أن الحزب يفتح أبوابه أمام جميع المواطنين.